مقتطف من كلمة رئيس جامعة محمد الخامس بمناسبة اليوم العالمي لداء السل


مقتطف من كلمة رئيس جامعة محمد الخامس بمناسبة اليوم العالمي لداء السل :

"...إن تنظيم يوم عالمي لمحاربة داء السل هو فرصة لتشخيص الداء والبحث عن الدواء من أجل الحد من عدوى انتشاره؛ في اتجاه السعي إلى القضاء عليه، فإذا كانت الدول المتقدمة تحاول جاهدة التخلص منه ومواجهته بكل ما يتطلبه الأمر من نجاعة وحزم؛ فإن الدول السائرة في طريق النمو لا زالت متعثرة بخصوص مجابهته والحد من هيمنته بسبب النقص الواضح في الأدوية والأطباء والمستشفيات، وصعوبة الخروج من الوضعية الصعبة التي تعيشها بعض المجتمعات في ظل الهشاشة والفقر وغياب البنيات التحتية والصحية الملائمة.

لقد حضيت المسألة الصحية بعناية خاصة من طرف جامعة محمد الخامس بالرباط، ويندرج ذلك في إطار انفتاح الجامعة على محيطها، وخير دليل على ذلك إنشاء المركز الصحي الجامعي التابع لها الذي من أهدافه تتبع الحالة الصحية للطلبة والأساتذة والموظفين بمتابعتها وتحسين أوضاعها. وإن جامعة محمد الخامس بنهجها لسياسة الانفتاح والتواصل مع المحيط، وبما تتوفر عليه من معاهد علمية، وكليات مختصة، وفي مقدمتها كلية الطب والصيدلة؛ ستنهض بالدور البارز في ميدان الرفع من الخدمات الصحية تنظيرا وتكوينا وممارسة من أجل تحقيق السلامة الاجتماعية، وتأهيل البلاد لحوض غمار التنمية... "

الأربعاء 30 مارس 2016 بكلية علوم التربية.


 

 
Avenue des Nations Unies, Agdal,
Rabat Maroc B.P:8007.N.U
0537272755         0537671401
presidence@um5.ac.ma
 

Suivez-nous sur