"المؤتمر الدولي : " أهمية التعلم من دروس التاريخ وتكريم الصواب في العالم الإسلامي


المؤتمر الدولي حول موضوع " أهمية التعلم من دروس التاريخ وتكريم الصواب في العالم الإسلامي"، مابين 11 و12 دجنبر بمراكش في إطار تعزيز التقارب بين الثقافات، على أساس المعرفة المتبادلة والتعليم واحترام التاريخ، ورفض الصراعات الذاكرة، وأولوية الحوار والبحث عن السلام بدلا من ثقافة المواجهة والحرب، ينظم كل من مشروع علاء الدين، وجامعة محمد الخامس بالرباط، وجامعة القاضي عياض بمراكش بشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، المؤتمر الدولي حول موضوع : أهمية التعلم من دروس التاريخ وتكريم الصواب في العالم الإسلامي"، مابين 11 و12 دجنبر بمراكش. بحضور وزراء مغاربة وأجانب، وأكاديميين، وشخصيات أخرى وطنية ودولية مهمة.

تم إطلاق مشروع علاء الدين في مارس 2009 تحت رعاية منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "اليونسكو"، ومنذ ذلك الحين مدعوم من قبل أكثر من ألف مثقف وأكاديمي وشخصيات عامة من أكثر من 50 دولة في الشرق الأوسط وأفريقيا من آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية. كما أعلن العديد من قادة العالم والمنظمات الدولية دعمهم لهذا المشروع، الذي يهدف إلى البحث عن الحوار والتفاهم المتبادل والعدالة والأخوة البشرية.

 

 
Avenue des Nations Unies, Agdal,
Rabat Maroc B.P:8007.N.U
0537272755         0537671401
presidence@um5.ac.ma
 

Suivez-nous sur